أرشيف الأوسمة: الملتقى النيابي الشبابي

جمعية الريادة الشبابية تنظم (الملتقى النيابي الشبابي الثالث)

TYP Open Forum advert 2015

تنظم جمعية الريادة الشبابية للسنة الثالثة على التوالي (الملتقى النيابي الشبابي الثالث) وحفل ختام برنامج الشاب البرلماني يومي 21 و 22 من نوفمبر الجاري برعاية معالي السيد أحمد بن إبراهيم الملا رئيس مجلس النواب، ومشاركة عدد من أعضاء مجلسي الشورى و النواب.

وبهذه المناسبة قال السيد سعود البوعينين المنسق العام لبرنامج الشاب البرلماني “ان الملتقى يوفر مجالاً لالتقاء الشباب بالمجلس التشريعي والذي من خلاله يمكنهم من ايصال افكارهم واقتراحاتهم للسلطة التشريعية، ولا سيما وأن الشباب هم الوقود المحرك لكل الأعمال التي ترتقي بالمجتمع”.

وأوضح البوعينين ان الملتقى النيابي الشبابي الثالث يتكون من ثلاث جلسات حوارية يشارك في كل جلسة عضو من مجلس النواب، وعضو من مجلس الشورى، بالإضافة إلى أحد مشتركي برنامج الشاب البرلماني، مشيرا الى ان الجلسة الاولى ستتناول مقترح بإنشاء برلمان للشباب والاستئناس برأيهم في المواضيع والتشريعات المتعلقة بهم، فيما تناقش الجلسة الثانية مقترح منح الجنسية البحرينية لأطفال المرأة البحرينية، فيما تبحث الجلسة الثالثة مقترح بإنشاء صندوق الطالب للمنح والبعثات”، وأكد ان الجمعية سترفع توصيات الجلسات الثلاث لمجلس النواب.

واضاف المنسق العام للبرنامج ان الجمعية ستحتفل في اليوم الثاني من الملتقى بختام برنامج الشاب البرلماني وتكريم المشتركين والمنظمين وجميع من شارك وساهم في انجاح هذا البرنامج.

واشار البوعينين إلى أن “الملتقى النيابي الشبابي الثالث يأتي ختاماً لفعاليات برنامج (الشاب البرلماني) والذي تنظمه جمعية الريادة الشبابية للعام الثاني على التوالي، والذي يشتمل على العديد من الدورات التدريبية وورش العمل في مهارات القيادة والتفاوض وآداب التعامل الاحترافي من قبل مدربين محليين وعالميين من ذوي الاختصاص”، لافتاً إلى أن الهدف من برنامج “الشاب البرلماني يتمثل في تمكين الشباب من اكتساب مهارات القيادة والتواصل والانخراط في حوارات مفتوحة ومناقشة مشاكلهم وهمومهم المختلفة وكيفية وضع الحلول لها”

برنامج الملتقى النيابي الشبابي الثالث وجدول الحلقات الحوارية

بمشاركة عدد من الجمعيات الشبابية – تفاعل نيابي شبابي بملتقى “محاور وتحاور”

الملتقى النيابي الشبابي الأول - السادة النواب واللجنة المنظمة

الملتقى النيابي الشبابي الأول – السادة النواب مع اللجنة المنظمة

نظمت جمعية الريادة الشبابية أمس السبت الملتقى النيابي الشبابي الأول تحت عنوان “محاور وتحاور”، حيث جمع عدد من أعضاء مجلس النواب مع مجموعة كبيرة من الشباب البحريني من كلا الجنسين وذلك بقاعة جمعية المهندسين البحرينية. وكان الملتقى الذي يعد الأول من نوعه على مستوى المملكة قد شارك فيه كل من النائب محمد العمادي، النائب عبدالرحمن بومجيد، النائب أحمد الساعاتي والنائب سوسن تقوي بالإضافة إلى عدد من ممثلي الجمعيات الشبابية. وتضمن لقاء النواب بالشباب استعراض 4 محاور تمركزت حول التربية والتعليم، الإسكان والمستوى المعيشي والضمان الاجتماعي، الصحة والبيئة وأخيراً كان محور الاقتصاد والسياحة، حيث تم توزيع النواب المشاركين على المحاور المطروحة كلاً على حده. تم فتح باب المناقشة لدى الشباب الذي سجل مشاركته للحضور إلى هذا اللقاء حرصاً منه على تناول موضوعات المناقشة مع ممثليهم بمجلس النواب وذلك ضمن المحاور المذكورة. وكان الملتقى الذي جمع النواب بالشباب البحريني تحت سقف واحد قد اتسم بالصراحة والشفافية وطرح بعض المواضيع الساخنة، وأن الشباب المشارك بالحضور كان مدركاً لأهمية اللقاء مما دفعه للتواجد منذ وقت مبكر في القاعة التي جمعتهم بالنواب حيث من المؤمل أن يأخذ السادة النواب النقاط المطروحة بعين الاعتبار فهي تمثل صوت الشارع الشبابي الذي يعد عماد حاضر البحرين والمؤتمن على مستقبلها. كما أن جمعية الريادة الشبابية حرصت خلال اللقاء على جمع المقترحات التي طرحت من قبل الشباب لحل المشاكل الاجتماعية العالقة والتي تمت مناقشتها لتقوم بعد ذلك برفعها لمجلس النواب، صرح بذلك المنسق العام للملتقى نوف علي فخرو.